ماذا يقول الكتاب المقدس عن التجديد على فراش الموت؟




السؤال: ماذا يقول الكتاب المقدس عن التجديد على فراش الموت؟

الجواب:
إن أشهر مثال على التجديد وقبول المسيح في آخر لحظة /أو قبل الموت في الكتاب المقدس هو حالة اللص الذي صلب مع المسيح (لوقا 24: 39-43). قبل موته بلحظات، كان هذا اللص نفسه يسخر من المسيح (متى 27: 44). ولكن، في آخر لحظة، تاب هذا المجرم وإعترف بالمسيح كالملك السماوي. وأعطاه الرب الوعد المبارك: "اليوم تكون معي في الفردوس".

رغم أن قصة اللص على الصليب تبين أنه يمكن أن ينال الإنسان الخلاص في آخر لحظة، إلا أن الكتاب المقدس يحذرنا لكي نتوب الآن، دون الإنتظار ولو لحظة أخرى. حذرنا يوحنا المعمدان قائلاً: "توبوا لأنه قد إقترب ملكوت السموات" (متى 3: 2). وقد جاء يسوع بنفس الرسالة فيما يخص الحاجة إلى التوبة الفورية (متى 4: 17).

يحذرنا الكتاب المقدس من قصر الحياة. "لأَنَّهُ مَا هِيَ حَيَاتُكُمْ؟ إِنَّهَا بُخَارٌ، يَظْهَرُ قَلِيلاً ثُمَّ يَضْمَحِلُّ" (يعقوب 4: 14). إنه لا يوصينا بأن نفكر في الخلاص في يوم من الأيام، بل أن نؤمن به اليوم! "الْيَوْمَ إِنْ سَمِعْتُمْ صَوْتَهُ فَلاَ تُقَسُّوا قُلُوبَكُمْ" (عبرانيين 4: 7). لا أحد منا يعرف كم بقي له من الوقت في هذه الحياة، أو في أية ظروف يكون موته. قد نموت بطريقة فجائية غير متوقعة لا تتيح لنا فرصة التجديد على فراش الموت. إن الخيار الوحيد المنطقي هو أن نتوب ونؤمن بالرب يسوع المسيح اليوم. "فِي وَقْتٍ مَقْبُولٍ سَمِعْتُكَ، وَفِي يَوْمِ خَلاَصٍ أَعَنْتُكَ. هُوَذَا الآنَ وَقْتٌ مَقْبُولٌ. هُوَذَا الآنَ يَوْمُ خَلاَصٍ" (كورنثوس الثانية 6: 2).



عد إلى الصفحة الرئيسية باللغة العربية



ماذا يقول الكتاب المقدس عن التجديد على فراش الموت؟