ما هي الكالفينية المتطرفة وهل هي كتابية؟




السؤال: ما هي الكالفينية المتطرفة وهل هي كتابية؟

الجواب:
التعريف البسيط هو هذا: الكالفينية المتطرفة هي الإعتقاد بأن الله يخلص المختارين بإرادته الإلهية دون الحاجة إلى وسائل الخلاص (مثل التبشير والوعظ والصلاة من أجل الضالين). وفي مغالطة للكتاب المقدس فإن الكالفينية المتطرفة تركز بصورة كبيرة على سيادة الله دون إعتبار لمسئولية الإنسان في الخلاص.

من التبعات الواضحة للكالفينية المتطرفة هو قمعها لأي رغبة في تبشير الضالين. إن أغلب الكنائس أو الطوائف التي تؤمن باللاهوت الكالفيني المتطرف معروفون بإيمانهم بالقدرية، وبرودهم، وعدم تأكدهم من إيمانهم. إنهم يقللون من التركيز على محبة الله للخطاة وكذلك لشعبه وبالمقابل يركزون بطريقة تتنافى مع الكتاب المقدس حول سيادة الله، وإختياره للمخلصين، وغضبه على الضالين. إن إنجيل الكالفينية المتطرفة هو إعلان خلاص الله للمختارين ولعنته على الضالين.

يعلمنا الكتاب المقدس بوضوح أن الله يسود على كل الكون (دانيال 4: 34-35)، بما في ذلك خلاص البشر (أفسس 1: 3-12). ولكن مع سيادة الله، يعلمنا الكتاب المقدس أيضاً أن دافعه لخلاص الضالين هو المحبة (أفسس 1: 4-5؛ يوحنا 3: 16؛ يوحنا الأولى 4: 9-10) وأن وسيلة الله لخلاص الضالين هو إعلان كلمته (رومية 10: 14-15). يعلن الكتاب المقدس أيضاً أن المؤمن يجب أن يكون متحمساً وثابتاً في مشاركة غير المؤمنين؛ كسفراء للمسيح علينا أن "نستجدي" الناس لكي يتصالحوا مع الله (كورنثوس الثانية 5: 20-21).

إن الكالفينية المتطرفة تأخذ مبدأ كتابي، وهو سيادة الله، وتدفع به إلى حد غير كتابي. وبهذا، فإن الكالفينية المتشددة تقلل من شأن محبة الله وأهمية التبشير.



عد إلى الصفحة الرئيسية باللغة العربية



ما هي الكالفينية المتطرفة وهل هي كتابية؟