مسيحي كيوں مُسلمانوں كي مانند روزه نهيں ركھتے هيں؟




سوال: مسيحي كيوں مُسلمانوں كي مانند روزه نهيں ركھتے هيں؟

جواب:
دونوں مُسلمان اور مسيحي روزه ركھتے هيں، ليكن اُن كا روزے كا مقصد فرق هوتا هے ۔ پانچ اركان كي پابندي كرتے هوئے مُسلمان رمضان كے دوران روزے ركھتے هيں۔ بهت سے مُسلمان يقيناً اﷲ كي بركات اور مُعافي كے روزے ميں خواهاں هوتے هيں۔

مسيحيوں كيلئے، روزه فرض نهيں هے بلكه اپني خُوشي هوتا هے۔ بنا كُچھ كھائے پئے اُن كو خُدا پر اپني آسُودگي ظاهر كرنے كے لائق كرتا هے نه كه خوراك پر۔ جبكه روزے سے نه هي اُنهيں خُدا كي خُوشنودي حاصل هوتي هے اور نه هي جنت الفردوس ميں كوئي مُقام، بهت سے مسيحي درج ذيل ميں سے چند ايك وجوهات كيلئے روزه ركھتے هيں:

صرف خُدا ميں اپني آسودگي ظاهر كرنے كيلئے ﴿لو قا4:4﴾
خُدا كے آگے اپنے آپ كو عاجز بنا سكيں﴿دا ني ايل 9:3،10:12﴾
خُدا سے مدد مانگ سكيں﴿دوسرا سمو ئيل 12:16،آستر4:16؛ عزرا8:23﴾
خُدا كي مرضي ڈھونڈ سكيں﴿اعما ل 13:2-3﴾
گُناه سے كناره كرسكيں﴿يوناه 3:5-10؛ پهلا سلا طين 21:25-29﴾
بغير پريشاني كے خُدا كي عبادت كرسكيں﴿لو قا 2:36-38﴾

حالانكه يسوع ﴿عيسيٰ ﴾ نے روزه ركھنے كي حوصله افزائي كي، ليكن اُس نے وضاحت نهيں كي كه كب اور كتنا طويل روزه ركھا جائے۔ عيسيٰ كے دور كے مذهبي رهنما هفته ميں دو مرتبه روزه ركھتے تھے ليكن يسوع نے اُن كي اِس پابندي پر اعتراض اُٹھايا۔ مسيحي اُس كے نمونه كي پيروي كرتے هيں۔

عيسيٰ كا روزه ركھنے كا نمونه
عيسيٰ كي لوگوں ميں مُنادي كے آغاز ميں ، اپنے بڑے معجزات اور تعليم سے قبل، اُس نے چاليس دن روزه ركھا۔ بعد ميں ابليس نے يسوع كو آزمايا جب وه بھوك سے ناتواں تھا:٫٫اور چا ليس د ن اور چا ليس رات فا قه كر كے آخر كو اسے بھو ك لگي ۔۔۔پھر ابليس اسے ايك بهت او نچے پهاڑ پر لے گيا اور د نيا كي سب سلطنتيں اور انكي شا ن و شو كت اسے د كھا ئي اور اس سے كها اگر تو جھك كر مجھے سجد ه كر ے تو يه سب كچھ تجھے ديد نگا يسوع نے اس كها اَے شيطان دور هو كيو نكه لكھا هے كه تو اپنے خداوند خداكو سجد ه كر اور صرف اسي كي عبادت كر تب ابليس اس كے پاس چلا گيا اور د يكھو فر شتے آ كر اس كي خد مت كر نے لگے ٬٬﴿متي4:2,8-11﴾۔

حالانكه ابليس نے يسوع كو گُناه كيلئے آزمايا، يسوع كامل رها، تاريخ ميں ديگر انسانوں كے برعكس۔

عيسيٰ كا پُرتكبر روزے ركھنے سے خبردار كرنا
٫٫اور جب تم روزه ر كھو تو ر يا كا روں كي طرح اپنبي صور ت ادا س نه بنا و كيو نكه وه اپنا منه بگا ڑ تے هيں تا كه لو گ انكو روز دار جا نيں ميں تم سے سچ كهتا هوں كه وه اپنا اجر پا چكے بلكه جب تو روزه ر كھے تو اپنے سر ميں تيل ڈا ل اور منه د ھو تا كه آ دمي نهيں تيرا با پ جو پوشيد گي ميں تجھے رو زه دار جا نے اس صورت ميں تيرا با پ جو پو شيد گي ميں د يكھتا هے تجھے بد له دے گا ٬٬﴿متي 6:16-18 ﴾۔

گُناهوں كي مُعافي پانے كيلئے روزه مت ركھو
﴿فريسي= وه هوتا هے جو يهوديوں كے بُنياد پرست مذهبي فرقے سے تعلق ركھتا هو﴾
٫٫فر يسي كھڑا هو كر اپنے جي ميں يو ں د عا كر ے لگا كه اے خدا مےَں تيرا شكر كر تا هوں كه با قي آ د ميوں كي طرح ظا لم بے انصاف ز نا كا ر يا اس محصو ل لينے وا لے كي ما نند نهيں هوں ميں هفته ميں دوبار روزه ر كھتا اور اپني سا ر ي آ مد ني پر د ه يكي د يتا هوں ليكن محصول لينے وا لے نے دور كھڑ ے هو كر اتنا بھي نه چا ها كه آ سما ن كي طرف آ نكھ اٹھا ئے بلكه چھا تي پيٹ پيٹ كر كها اَے خدا مجھ گنهگار پر ر حم كر مےَں تم سے كهتا هوں كه يه شخص دوسر ے كي نسبت راستبا ز ٹھهر اپنے گھر گيا كيو نكه جو كو ئي اپنے آ پ كو بڑا بنا ئيگا وه چھو ٹا كيا جا ئيگا اور جو اپنے آ پ كو چھو ٹا بنا ئيگا وه بڑا كيا جا ئيگا٬٬﴿لو قا 18:11-14﴾۔ يسوع نے سكھايا كه هم روزے ركھنے سے جنت الفردوس ميں داخل نهيں هوسكتے۔ همارے گُناه همارے بهترين مذهبي اعمال كو بے قدر كرتے هيں۔

عيسيٰ كا روزے كا تغير ﴿مرقس 2:18-22 ﴾
يسوع نے سكھايا كه خُدا كي پاكيزگي كي پيروي كرنا كھانے سے زياده باعث اطمينان هے:٫٫۔۔۔اتنے ميں اس كے شا گر د اس سے يه در خواست كر نے لگے كه اَے ر بي كچھ كھا لے،ليكن اس نے ان سے كها ميرے پاس كھانے كے لئے ايسا كھا نا هے جسے تم نهيں جا نتے ،پس شا گر دوں نے آ پس ميں كها كيا كوئي اس كے لئے كھا نے كو لا يا هے ؟ يسوع نے ان سے كها ميرا كھا نا يه هے كه اپنے بھيجنے والے كي مرضي كے مو افق عمل كروں اور اسكا پورا كروں ٬٬﴿يو حنا4:31-34﴾ خُدا كي مرضي اور كام كيا هيں؟ ٫٫يسوع نے ان سے كها ز ند گي كي روٹي مےَں هوں جو ميرے پاس آ ئے وه هر گز بھو كا نه هو گا اور جو مجھ پر

ايمان لا ئے وه كبھي پيا سا نه هو گا ليكن مےَں نے تم سے كها كه تم نے مجھے د يكھ ليا هے پھر بھي ايمان نهيں لا تے جو كچھ با پ مجھے د يتا هے ميرے پا س آ جا ئے گا اور جو كو ئي ميرے پاس آ ئيگا اسے مےَں هر گز نكال نه دو نگا كيو نكه مےَں آسمان سے اسلئے نهيں اترا هوں كه اپني مرضي كے مو ا فق عمل كروں بلكه اسلئے كه اپنے بھيجنے والے كي مر ضي كے مو افق عمل كروں ،اور ميرے بھيجنے وا لي كي مر ضي يه هے كه جو كچھ اس نے مجھے د يا هے ميں اس ميں سے كچھ كھو نه دوں بلكه اسے آخر ي د ن پھر ز ند ه كر وں كيو نكه ميرے با پ كي مر ضي يه هے كه جو كو ئي بيٹے كو ديكھے اور اس پر ايمان لا ئے هميشه كي ز ند گي پا ئے اور ميں اسے آخر ي د ن پھر ز ند ه كروں ٬٬﴿يو حنا 6:35-40﴾۔

جس طرح هم روٹي نه كھائيں تو مريں گے ويسے هي هم رُوحاني طور مرجائيں گے ﴿خُدا سے هميشه كيلئے جُدا هوكر دوزخ ميں جائيں گے﴾ اگر هم يسوع جو زندگي كي روٹي هے كو قبُول نهيں كرتے ۔كيونكه وه آسمان سے اُترا، كنواري مريم سے پيدا هوا، يسوع خُدا كو اپنا باپ كهتا هے ۔ يسوع نے اپني كامل زندگي،موت اور جي اُٹھنے سے ثابت كيا كه وه الهي ، خُدا كا بيٹا هے۔ يسوع مسيح نے اپنے باپ كي مرضي پُوري كي: گُناهگاروں كو بچاتے هوئے اُن كي سزا خُود صليب پر لي۔ يسوع كو مردوں ميں سے جِلانے سے خُدا نے ظاهر كيا كه اُس نے مسيح كي قُرباني قبُول كي هے۔ آپ كيسے زندگي كي روٹي پاتے هيں؟ آپ گُناهوں سے توبه كريں اور آپ كو بچانے كي خاطر يسوع كي موت اور جي اُٹھنے پر بھروسه

كريں۔۔نه كه آپ كي اپني نيكياں جيسے كه روزه پر۔ آپ كو گُناهوں سے بچانے كے بعد، يسوع آپ كو خواهش اور مضبوطي ديتا هے كه خُدا كے جلال كو نيك كاموں جيسے كه روزه سے ظاهر كريں: ٫٫مگر اب گنا ه آ زاد اور خدا كے غلا م هو كر تم كو اپنا پھل ملا جس سے پا كيز گي حاصل هو تي هے اور اسكا انجام هميشه كي زندگي هے كيو نكه گنا ه كي مزدوري مو ت هے مگر خدا كي بخشش همارے خداوند مسيح يسوع ميں هميشه كي ز ند گي هے ٬٬ ﴿رو ميوں 6:22-23﴾



واپس اردو زبان کے پہلے صفحے پر



مسيحي كيوں مُسلمانوں كي مانند روزه نهيں ركھتے هيں؟